الشـــوارع حـواديت ,من طـــرائف العـــرب .. فيديو

☆☆ بلاغة أعرابي ☆☆
قيلَ أنّ بَعضَ وُفودِ العربِ قَدِموا على أميرِ المؤمنينَ عُمرَ بن عبد العزيز رضيَّ الله عَنه، وكان فيهــم شـابٌ.‏فقـامَ وقـال:‏ يا أميرَ المؤمنين أصابَتْنا سِنونٌ عِجافٌ، سَنةٌ أذابتْ الشّحم، وسَنةٌ أكلتْ اللحم، وسَنةٌ دَقّتْ العَظم.وفي أيديكُم فضولُ أموال، فإن كانت لَنا فَعَلامَ تَمنَعونَها عَنّا، وإن كانتْ للهِ فَفَرّقوها على عِبادِ الله، وإن كانت لَكُم فَتَصدّقوا بها علينا إن الله يُجزي المتصدقين .‏ فقالَ عُمر بن عبد العزيز:‏ ‏
… ما تَركَ الأعرابيُّ لنا عذراً في واحدة …
”☆ … من طـــرائف العـــرب …☆”
تزوج عربي من إمراة أجنبيه دخلت الحمام فوجدت شيْ غريب فقالت له ما هذا فقال لها كان عندي حصان وكنت أغسلــه بهــذه الليفــــه وكنت أحبـه كثـيرا لكن فى يوم من الايام مرض الحصان فمات فاحتفظت بهذه الليفه للذكري فبكت زوجته بكاءا شديدا.وقالت الحصان المخلوق اللطيف تغسله بهذه الليفه الحرشه كم كنت قاسي معه يازوجي ماذا لو علمت بان زوجها من كان يستحم بهذه الليفه ماذا ولو علمت دعونــا جميعــا نبكي فى صمت بس الشهـــادة انهــا ليفـــه مش عـاديــه بان العرب ياما حكوا بها جلودهم.
🌷…. بقلظ … بقاليظوااااا 😅😅😅…. صاحب شخصية بقلظ .. .ثمانينات القرن الماضىحكايات من زمن فات..
"بقلظ وماما نجوى" ثنائي تعلق به جيل كامل لن تصدق من هو صاحب شخصية بُقلظ عاش مجهولًا ومات فقيرًا،قد لا يعرفه عديد من شبان هذا النهار، فهو أشهر شخصية عاصرها الأطفال في حقبة الثمانينات، إنه «بقلظ»، والذي كان يتضح مع الإعلامية المشهورة «ماما نجوى»."بقلظ" .. سيد عزمى فنان دخل قلوب أطفال مصر …… مع بقلظ وأرنوب ودبدوب …

.,,,.. ○○○ الشـــوارع حـواديت ○○○ ..,,,.
حـواديه الحُب فيهــا .. وحودايه … عفاريت إسمعي يا حــلوة لمــا اضحـكك الشــارع دا كنـا ســاكنين فيـه زمـان كل يوم يضيق زيادة .. عن ما كان .. اصبح الآن بعد ما كبرنا عليه زي بطن الأم مـالناش فيـه مكـان الشوارع حواديت حودايه الحب فيها وحودايه…عفاريت اسمعي يا حلوة لما أضحكك

صوت العصــافير

الشعراوي – سورة النساء – أفلا يتدبرون القرآن

Unique Article

About siteadmin

Check Also

سر الصناديق السيادية الضخمة

صهيوني يصافح صهيونيهل يعلم الجميع – بما في ذلك يهود العالم – أن عدو البشرية …

رصاصة في رأس العميل الصهيوني

يبدأ برنامجي اليومي بأن اتجه نحو الكمبيوتر في الصباح آملا أن يكون أول ما يصادفني …

ومن المصريين من كان حمارا

بلحة الكذوب يناقض نفسهنعم ما زال في مصر من السوائم من يظن أن الخير قادم …