( الحضانة ) في قانون الأحوال الشخصية العماني

نص قانون الأحوال الشخصية فيما يخص الحضانة على الآتي:

● مادة 125: الحضانة حفظ الولد، وتربيته، ورعايته بما لا يتعارض مع حق الولي في الولاية على النفس.

● مادة 126: يشترط في الحاضن:

1- العقل.

2- البلوغ.

3- الأمانة.

4- القدرة على تربية المحضون وصيانته ورعايته.

5- السلامة من الأمراض المعدية الخطيرة.

● مادة 127: يشترط في الحاضن زيادة على الشروط المذكورة في المادة السابقة:

أ- إذا كانت امرأة:

أن تكون خالية من زوج أجنبي عن المحضون دخل بها، إلا إذا قدرت المحكمة خلاف ذلك لمصلحة المحضون.

ب- إذا كان رجلاً:

1- أن يكون عنده من يصلح للحضانة من النساء.

2- أن يكون ذا رحم محرم للمحضون ان كان أنثى.

● مادة 128: إذا كانت الحاضنة على غير دين أبي المحضون، سقطت حضانتها بإكمال المحضون السنة السابعة من عمره إلا إذا قدر القاضي خلاف ذلك لمصلحة المحضون.

● مادة 129: تستمر الحضانة حتى يتم المحضون الذكر السابعة من عمره وتستمر حضانة البنت حتى البلوغ إلا إذا قدر القاضي خلاف ذلك لمصلحة المحضون.

● مادة 130: الحضانة من واجبات الأبوين معاً مادامت الزوجية قائمة بينهما، فإن افترقا فهي للأم، ثم للأب، ثم لأم الأم، ثم لأقرباء المحضون وفق الترتيب التالي: خالته، ثم جدته لأبيه وان علت، ثم أخته ثم خالة أمه، ثم عمة أمه ثم عمته، ثم عمة أبيه، ثم خالة أبيه، ثم بنت أخيه، ثم بنت أخته، ويقدم في الجميع الشقيق، ثم لأم، ثم لأب مالم يقدر القاضي خلافه لمصلحة المحضون.

● مادة 131: إذا لم يوجد الأبوان، ولم يقبل الحضانة مستحق لها، يختار القاضي من يراه صالحاً من أقارب المحضون، أو غيرهم، أو إحدى المؤسسات المؤهلة لهذا الغرض.

● مادة 132: إذا تركت الأم بيت الزوجية لخلاف أو غيره، فتكون الحضانة لها ما لم يقدر القاضي خلاف ذلك، وإذا كان المحضون صغيراً لا يستغنى عن أمه تلزم بحضانته.

● مادة 133: يجب على الأب أو غيره من أولياء المحضون، النظر في شؤونه وتأديبه، وتوجيهه، وتعليمه، ولا يبيت إلا عند حاضنته مالم يقدر القاضي خلاف ذلك.

● مادة 134: لا يجوز للحاضن السفر بالمحضون خارج الدولة إلا بموافقة وليه، وإذا امتنع الولي عن ذلك يرفع الأمر إلى القاضي.

● مادة 135: يسقط حق الحاضن في الحضانة في الحالات التالية:

1- إذا أختل أحد الشروط المذكورة في المادتين (126، 127) من هذا القانون.

2- إذا استوطن الحاضن بلداً يعسر معه على ولي المحضون القيام بواجباته.

3- إذا سكت مستحق الحضانة عن المطالبة بها مدة سنة من غير عذر.

4- إذا سكنت الحاضنة الجديدة مع من سقطت حضانتها لسبب غير العجز البدني.

● مادة 136: تعود الحضانة لمن سقطت عنه متى زال سبب سقوطها.

● مادة 137:

أ- إذا كان المحضون في حضانة أحد الأبوين، فيحق للآخر زيارته واستزارته واستصحابه حسبما يقرره القاضي.

ب- إذا كان أحد أبوي المحضون متوفى أو غائباً، يحق لأقارب المحضون المحارم زيارته حسبما يقرره القاضي.

ج- إذا كان المحضون لدى غير أبويه، يعين القاضي مستحق الزيارة من أقاربه المحارم.

Unique Article

About zekal3_3

Check Also

توقيف مواطن أقدم على اختلاق شائعة عن صدور مرسوم سلطاني

كشف مصدر مسؤول بشرطة عمان السلطانية أنه تم توقيف مواطن أقدم على اختلاق شائعة عن …

الخروصي لشبكة روح القانون: القرار لا دخل له بقرار حظر فتح مكبرات الصوت الخارجية لغير الأذان

شبكة روح القانون – مسقط تبادل مجموعة من مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي رسالة مفادها بأن …

خطاب صاحب الجلالة السلطان قابوس -حفظه الله- بمناسبة افتتاح مجلس عُمان عام 1997م

بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله على ما أولى وأنعم، والصلاة والسلام على الرسول الأمين، …