أوغندا ملتزمة بدعم الجهود الرامية إلى تصفية الإستعمار في الصحراء الغربية عن طريق إستفتاء لتقرير مصير شعبها


أكد نائب الممثل الدائم لأوغندا لدى الأمم المتحدة، السيد ''فيليب أوشين أوديدا'' خلال أشغال اللجنة المعنية بالمسائل السياسية وتصفية الإستعمار، إلتزام بلاده القوي بشأن دعم تصفية الإستعمار في القارة الإفريقية خاصة فيما يتعلق بقضية الصحراء الغربية، وكذا تأييد المبادئ المعترف بها دوليا للحق في تقرير المصير للشعب الصحراوي.وعلى هذا الأساس، يضيف السفير، ''ندعم جهود الأمين العام المتمثلة في البحث عن حل سلمي لنزاع الصحراء الغربية، لمنع نشوب أية مواجهة مسلحة بين طرفي النزاع جبهة البوليساريو والإحتلال المغربي'' والحفاظ على الأمن والإستقرار والسلام الدوليين كما تسعى إلى ذلك الأمم المتحدة والمجتمع الدولي.المتحدث أعرب في نفس السياق، عن قلق بلاده من إستمرار حالة الجمود فيما يخص مسألة البحث عن حل لقضية الصحراء الغربية، الإقليم الوحيد غير المتمتع بالإستقلال في القارة الإفريقية، مؤكدا أن آلية ترويكا التابعة للإتحاد الإفريقي مصصمة لدعم للجهود المبذولة من طرف الأمم المتحدة في تشجيع الطرفين على إظهار مرونة وحسن النية للترتيب لمفاوضات مباشرة، بهدف التوصل إلى حل يتماشى مع القانون الدولي وقرارت الأمم المتحدة ذات الصلة.وفي الختام شدد السيد أوديدا، على أن التنمية والنمو الإقتصادي في القارة الإفريقية الذي تنتظره الشعوب من برنامج العمل للتنمية لا يمكن أن يتحقق في ظل غياب حل لقضية الصحراء الغربية، إلا أن بلاده لا تزال مقتنعة بضرورة إيجاد حل سياسي ونهائي من خلال إستفتاء حول تقرير المصير تحت إشراف بعثة الأمم المتحدة للاستفتاء في الصحراء الغربية.الخبر منشور أولا فى الموقع يتبع الرابط اعلاه