وزارة الأرض المحتلة والجاليات تحيي اليوم الوطني للأسير المدني الصحراوي


أحيت اليوم السبت وزارة شؤون الأرض المحتلة والجاليات اليوم الوطني للأسير الصحراوي ، بحضور مسؤول أمانة التنظيم السياسي السيد حمة سلامة ، و أعضاء من الأمانة الوطنية والحكومة وإطارات وزارة الأرض المحتلة والجاليات .الحدث استهل بكلمة لوالي ولاية بوجدور ، السيد فاطمة بلا رحبت فيها بالحضور ، معتبرة تخليد اليوم الوطني للأسير مناسبة لاستحضار البطولات التي يقدمها المعتقلين الصحراويين من تضحيات في وجه آلة القمع المغربية .من جهته ، رئيس جمعية أولياء المعتقلين والمفقودين الصحراويين " أفابراديسا " السيد عبد السلام عمار ، قدم أمام الحضور نظرة موجزة عن واقع حقوق الإنسان في المناطق المحتلة من الصحراء الغربية ، وما يتعرض له الصحراويين من قمع و انتهاكات على يد قوات القمع المغربية ، مطالبا بالكشف عن كافة الأسرى والمفقودين الصحراويين .مسؤول أمانة التنظيم السياسي حمة سلامة وفي كلمته الرسمية للحدث أشاد بالتضحيات والبطولات التي يقدمها الأسرى الصحراويين في مواجهة الدعاية المغربية ومواجهتهم يوميا لأجهزة الأمن المغربية ، داعيا الجميع إلى التضامن والمساندة مع جماهير الأرض المحتلة خاصة الأسرى الصحراويين . كما تم خلال اليوم الوطني هذا عرض شريط وثائقي عن حالة ووضعية حقوق الإنسان في المناطق المحتلة والانتهاكات التي يتعرضون لها والتي باتت تتطلب ايجا دالية أممية لمراقبتها والتقرير عنها .وفي البيان الختامي الذي توج ختام اليوم الوطني تم التأكيد الدور المحوري والكبير الذي تلعبه المقاومة السلمية، هذا بالإضافة إلى رفع سقف التحدي وتصعيد المواجهة الشجاعة التي ركعت الاحتلال المغربي أكثر من مرة وما أدل على ذلك من مخيم أقديم ازيك وما تبعه من انتصارات قانونية في المحاكم الأوروبية " يضيف البيان .وكان رئيس الجمهورية ، الأمين العام لجبهة البوليساريو السيد إبراهيم غالي أصدر مرسوما يوم، 21 ماي 2019، "رسم من خلاله يوم 8 نوفمبر كيوم وطني للأسير المدني الصحراوي، يتم إحياؤه سنويا بفعاليات وأنشطة تشرف عليها وزارة شؤون الأرض المحتلة والجاليات .مصدر الخبر: هذا الخبر ظهر أولا عبر هذا الرابط وليس للموقع اى مسئولية فى نشره